سوريا

بعد دخولها قرية تلعادة شمالي إدلب بالأرتال .. “تحرير الشام” تبرر وتتـ.ـوعد “الفارين من العدالة”

بعد دخولها قرية تلعادة شمالي إدلب بالأرتال .. “تحرير الشام” تبرر وتتـ.ـوعد “الفارين من العدالة”

أوطان بوست – فريق التحرير

قامت “هيئة تحرير الشام” مساء أمس السبت بإرسال، أرتالًا عسكرية إلى قرية “تلعادة” بريف إدلب الشمالي، لتبدأ بالهـ.ـجوم على القرية بالمضـ.ـادات الأرضية الثقـ.ـيلة بحجة البحث عن مطلوبين.

وذكرت وسائل إعلام سورية، بأن عدة أرتال تابعة لــ “تحرير الشام” دخلت قرية تلعادة من طريقي قاح- تلعادة و الدانا- تلعادة، لتفـ.ـرض حصاراً على معظم مداخل القرية.

وادعت الهيئة، وجود مطلوبين أسمتهم “خلايا احتطاب” في إشارة لعصـ.ـابات الخـ.ـطف بالفدية والتشـ.ـليح، ولكن الحقيقة أنَّ الهيئة لديها مطلوبين داخل القرية وتسعى لاعتـ.ـقالهم.

إقرأ أيضاً: صحيفة سعودية تكشف إقصاء بشار الأسد لــ “محمد حمشو” كونه شخصية مرشحة بديلاً عنه

وأضافت المصادر، أن عناصر تحرير الشام دخلوا القرية بسيارات دفع رباعي وباشروا بإطـ.ـلاق النـ.ـار بشكل عشوائي من الرشـ.ـاشات الثـ.ـقيلة والأسـ.ـلحة الفردية على المنازل السكنية.

ما أدى لمقـ.ـتل النـ.ـازح من بلدة “معرة حرمة”، طه رفعت الطه، وجرح 2 من أقاربه بعد أن كانوا متواجدين بمخيم عشوائي وسط تلعادة.

طه رفعت الطه / إنترنت

وأشارت المصادر، إلى أن تحرير الشام لا تزال تغلق الطرقات التي قدمت منها إلى القرية والشوارع داخلها، إلى جانب نصبها لحاجز على طريق القرية مع قاح.

تضييق على المدنيين

وتجدر الإشارة، إلى أن “هيئة تحرير الشام” تستمر بالتضييق على المدنيين من النـ.ـازحين وأهالي مدينة إدلب مستعينة بأرتالها.

ولفتت المصادر، إلى أنها حشدت عدداً كبيراً من عناصرها وآلياتها دون وجود رادع، من أجل معالجة أبسط الأمور التي تمس سيادتها.

إقرأ أيضاً: الجيش الوطني يسمي قائداً عاماً لجميع المكونات شمالي الرقة .. وتحديث جديد حول حركة المعابر شمالي سوريا

وهذا إلى جانب دفع ذراعـ.ـها السياسي “حكومة الإنقاذ” لخنـ.ـاق المدنيين بالضـ.ـرائب المتنوعة للسعي لملء جيوبها بكافة الوسائل المتاحة.

الهيئة تبرر وتتوعد الفارين من العدالة

وفي ذات السياق، أصدر ما يسمى بــ “جهاز الأمن العامّ” التابع لـ”تحرير الشام” بياناً اليوم الأحد، رصده أوطان بوست، برر خلاله الهـ.ـجوم الذي تم تنفيذه أمس على بلدة “تلعادة” بريف حلب الغربي.

وقال البيان نقلاً عن قيادي في الجهاز يدعى “عبد الرحمن حج أحمد” قوله: إن “قوات التدخل السريع” داهـ.ـمت خلال العملية “أوكار عصـ.ـابة خطـ.ـف واحتطاب” في بلدة “تلعادة”. 

ولفت البيان، إلى وقوع اشتـ.ـباكات بين الطرفين أدت إلى مقـ.ـتل اثنين من عناصر “العصـ.ـابة” وانفـ.ـجار حزام نـ.ـاسف باثنين آخرين أثناء محاولة هـ.ـروبهما، إضافة لمـ.ـقـ.ـتل مدني كان قريباً من المكان، حسب قوله.

بيان هيئة تحرير الشام حسب ما رصد موقع أوطان بوست

وبحسب “حج أحمد” فإن “أشخاصاً مطلوبين للقـ.ـضاء” قاموا بمؤازرة “العصـ.ـابة” داخل “تلعادة”.

وأضاف؛ أنه “تم التعامل معهم واعتـ.ـقال غالبيتهم وفـ.ـرار بعضهم إلى المخيمات المجاورة، فيما لا تزال عمليات البحث عنهم جارية للقبـ.ـض عليهم وتقديمهم للقضاء”.

إقرأ أيضاً: بعد أن امتلأ باللصوص من يعيد البرلمان لسوريا والسوريين ؟ من أول برلمان سوري وصولاً إلى مزرعة الأسد

وتوعَّد القيادي في تحرير الشام، مَن وصفهم بـ”الفـ.ـارّين من العدالة” بالمزيد من العـ.ـمليات، طالباً منهم تسليم أنفسهم لأقرب نقطة أمنية، حسب قوله.

وتجدر الإشارة، إلى أن اشتـ.ـبـ.ـاكات اندلـ.ـعت يوم أمس السبت  داخل بلدة “تلعادة” غربي حلب بين “هيئة تحرير الشام” ومرتبطين سابقين بتنظيم “حُرّاس الدين” المُنضوِي ضِمن غرفة عمـ.ـليات “فاثبتوا” بتهـ.ـمة “الإفسـ.ـاد” و”الاحتـ.ـطاب”.

إقرأ أيضاً: روسيا وتركيا تتحكمان بــ “خيوط اللعبة” .. سبع دول تجتمع ومباحثات مكثفة بخصوص سوريا وليبيا

ونتيجة لذلك، قضـ.ـى اثنان من المدنيين وهما “جميل الشيخ صالح”، و”عمر قوجة”، كما لقي عناصر من طرفَي النـ.ـزاع مصـ.ـرعهم دون معرفة العدد، كما تضـ.ـرر على إثرها عدد من مخيمات النازحين المحيطة بالمنطقة.

تفصل بمتابعتنا على منصة أخبار جوجل نيوز من هنا، وقناة أوطان بوست على التيلجرام من هنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

إغلاق
إغلاق