عربي

إسرائيل تلوح بالاجتياح البري لقطاع غزة .. وعباس: “لقد طفح الكيل ارحلوا عنا”

إسرائيل تلوح بالاجتياح البري لقطاع غزة .. وعباس: “لقد طفح الكيل ارحلوا عنا”

أوطان بوست – وكالات

أعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة ، ارتفاع عدد ضحـ.ـايا القـ.ـصف الإسرائيلي على القطاع إلى 83 شهـ.ـيداً بينهم 17 طفلاً و6 سيدات.

كما أعلنت إصـ.ـابة 388 شخصاً بجـ.ـروح متفاوتة الخطـ.ـورة، بينهم 115 طفلاً، و50 امرأة.

من جهته أفاد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي يوناثان كونريكوس الخميس، أن الجيش الإسرائيلي يستعد للقيام بعملية برية في قطاع غزة، إلا أنه لم يصدر أمر بتنفيذها حتى الآن.

غزة: إسرائيل تلوح بالاجتياح البري / صورة من الإنترنت

وقال إن “وحدات الجيش في مراحل مختلفة من الاستعدادات، بما في ذلك تعليمات قيادة الأركان العامة، إلا أنه لم يصدر أمر بتنفيذ عملية كهذه بعد”.

كما نقلت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل” عن المتحدث الآخر باسم الجيش الإسرائيلي هيداي زيلبرمان

قوله إن مجموعة من الخطط بشأن التدخل البري المحتمل في القطاع ستُعرض في وقت لاحق على هيئة الأركان العامة للمصادقة.

وأشارت الصحيفة إلى أن هذه الخطط التي وضعتها فرقة غزة والقيادة الجنوبية التابعتان للجيش الإسرائيلي قد تحال لاحقا إلى القيادة السياسية الإسرائيلية كي تنظر فيها.

وشـ.ـنَّ الجيش الإسرائيلي حتى صباح الخميس، أكثر من 500 غارة على أهداف مختلفة في قطاع غزة.

فيما أطلقت فصائل المقاومة نحو 1500 صـ.ـاروخ من قطاع غزة على مختلف المدن الإسرائيلية.

وقُتـ.ـل حتى الآن 7 أشخاص في إسرائيل جراء التصعيد العسكري، بينهم طفل في السادسة من عمره وجندي.

ولم تنجح الوساطات الإقليمية والدولية بعد في تحقيق اختراق على مستوى وقف المعركة.

ودعت تونس والنرويج والصين إلى عقد جلسة علنية طارئة جديدة الجمعة في مجلس الأمن الدولي بشأن التصعيد بين إسرائيل والفلسطينيين.

وهذه الجلسة -التي يُتوقّع أن يشارك فيها الإسرائيليون والفلسطينيون- ستكون الثالثة لمجلس الأمن منذ الاثنين.

وهاتف وزير الخارجية الأميركية أنتوني بلينكن، الرئيس الفلسطيني محمود عباس وعبّر عن تعازيه “لوقوع خسارة في الأرواح”، من دون أن يذكر ضحـ.ـايا غزة على وجه التحديد

مؤكداً ضرورة أن تنتهي “الهجـ.ـمـ.ـات الصـ.ـاروخـ.ـيّة ويصار إلى خفض التوتر فوراً”، وقال إن “الإسرائيليين والفلسطينيين يستحقون تدابير متساوية للعيش بحرية وكرامة وأمن وازدهار”.

حل سياسي مبني على أساس الشرعية الدولية

في المقابل، ذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية أن الرئيس أكد خلال الاتصال الهاتفي “أهمية وقف الاعتـ.ـداءات الإسرائيلية على شعبنا الفلسطيني في كل مكان

ووضع حد لاعتـ.ـداءات المستوطنين والإجراءات الإسرائيلية العـ.ـدوانيـ.ـة ضد شعبنا”.

وشدد عباس على “أهمية خلق أفق سياسي للوصول إلى حل سياسي مبني على أساس الشرعية الدولية

يضمن إنهاء الاحتـ.ـلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية ونيل الشعب الفلسطيني حريته واستقلاله”.

وكان عباس وجّه مساء الأربعاء، رسالة للولايات المتحدة والاحتلال الإسرائيلي قائلاً: “لقد طفح الكيل ارحلوا عنا، حِلُو عن صدورنا.

سنبقى شوكة في عيونكم ولن نغادر وطننا وبلادنا، انهوا احتـ.ـلالكم لبلادنا اليوم وليس غداً”.

وأضاف عباس في كلمة متلفزة في مستهل اجتماع للقيادة الفلسطينية برام الله، “لقد أجرينا اتصالات مع الجميع وفي كل يوم نجري اتصالات مع أميركا لنقول لهم كفى”

مشدداً على أن “القدس خط أحمر ولا سلام ولا أمن ولا استقرار إلا بتحريرها الكامل من الاحتـ.ـلال الإسرائيلي”.

وكان بلينكن، قد دعا في مكالمة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى “إنهاء العـ.ـنف بين إسرائيل والفلسطينيين”.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، في بيان، إن بلينكن أعرب عن قلقه من الهجـ.ـمـ.ـات الصـ.ـاروخـ.ـية على إسرائيل، وعبر عن تعازيه لمن فقدوا حياتهم نتيجة لذلك.

كذلك قال البيت الأبيض إن مستشار الأمن القومي جيك سوليفان قال لنائب رئيس الوزراء

ووزير الخارجية القطرية الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن الهجـ.ـمـ.ـات الصـ.ـاروخـ.ـية التي تشـ.ـنها حماس على إسرائيل “غير مقبولة”.

ووفق بيان للمتحدث باسم المستشار، إميلي هورن، فقد ناقش المسؤولان خلال اتصال جمعهما، الحالة الراهنة في غزة والقدس.

وقال البيان أن “سوليفان أوضح لوزير الخارجية القطري بجلاء أن الهجـ.ـمـ.ـات الصـ.ـاروخـ.ـية التي تشنها حماس على اسرائيل غير مقبولة و يجب أن تتوقف”.

وأشار المتحدث إلى أن المسؤولين ناقشا تواصلهما المستمر مع الأطراف المعنية دعما للجهود الرامية إلى تحقيق الهدوء، واتفقا على البقاء على اتصال وثيق في الفترة المقبلة.

وفي السياق، بعث 25 نائباً في الكونغرس برسالة إلى بلينكن، يحثّونه فيها على ممارسة ضغوط دبلوماسية على إسرائيل لمنـ.ـعها من تهجير الفلسطينيين من منازلهم في حي الشيخ جراح بمدينة القدس المحـ.ـتلة، معتبرين تلك الممارسات جـ.ـريمة حـ.ـرب.

وقال النواب -وفي مقدمتهم ماري نيومان أحد نواب ولاية إيلينوي، ومارك بوكان نائب ولاية ويسكونسن- في رسالتهم:

“نكتب هذه الرسالة للتعبير عن قلقنا العميق إزاء خطة إسرائيل لتهـ.ـجير ما يقرب من ألفي فلسطيني من حيي البستان والشيخ جـ.ـراح في القدس”.

وأشارت الرسالة إلى أن إسرائيل هدمـ.ـت مئة مبنى في حي البستان، حيث يعيش 1550 فلسطينياً، 60 في المئة منهم أطفال

من أجل بناء حديقة تلمودية، لافتة إلى وجود إشعارات من الجانب الإسرائيلي تشير لاستعدادها لإخلاء منازل 12 عائلة فلسطينية بحي الشيخ جـ.ـراح مكونة من 169 شخصاً 46 منهم أطفال من أجل تسكين مستوطنين بشكل غير قانوني.

كما ذكر هؤلاء النواب في الرسالة أن الإدارة الإسرائيلية تتجاهل تماماً العائلات الفلسطينية وتعتبرهم في حكم العدم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق