عالمي

الرئيس الأمريكي يعيد فرض قانون الطوارئ ضد نظام أسد ويحدد شروط إلغائه

الرئيس الأمريكي يعيد فرض قانون الطوارئ ضد نظام أسد ويحدد شروط إلغائه

أوطان بوست – وكالات

قررت الإدارة الأمريكية تمديد حالة الطوارئ الوطنية الخاصة بسوريا لمدة عام إضافي ما قد يضيّق الخناق على محاولات إعادة شرعنة نظام أسد.

جاء ذلك في مذكرة أرسلها الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى الكونغرس بهذا الصدد مساء أمس الخميس. 

وقال بايدن في المذكرة إن “وحشية النظام وقمعه للشعب السوري، الذي دعا إلى الحرية ولحكومة منتخبة، لا تعرض الشعب السوري للخطر فحسب بل تولد أيضا حالة من عدم الاستقرار في جميع أنحاء المنطقة”.

الرئيس الأمريكي يعيد فرض قانون الطوارئ ضد نظام أسد ويحدد شروط إلغائه

 وأضاف أن تصرفات نظام أسد وسياساته، بما في ذلك ما يتعلق بالأسلحة الكيميائية ودعم المنظمات الإرهابية

تعتبر تهديداً استثنائياً وغير عادي للأمن القومي والسياسة الخارجية واقتصاد الولايات المتحدة.

وأوضح أنه بناء على ما سبق، تقرر تمديد حالة الطوارئ الوطنية المعلنة إزاء نظام أسد في سوريا عاماً آخر، وفقاً للمذكرة.

وقال إن “الولايات المتحدة تدين العنف الوحشي وانتهاكات وتجاوزات حقوق الإنسان التي يمارسها نظام أسد وحلفاؤه الروس والإيرانيون”.

شروط أمريكية 

واشترطت المذكرة حدوث تغييرات في سياسات نظام أسد للنظر في إمكانية إلغاء حالة الطوارئ الوطنية في المستقبل.

وأوضحت أن على نظام أسد وداعميه إلى وقف حربهم ضد الشعب السوري، وإعلان وقف لإطلاق النار على مستوى البلاد

وتمكين إيصال المساعدات الإنسانية دون عوائق إلى جميع السوريين المحتاجين، والتفاوض على تسوية سياسية في سوريا بما يتماشى مع القرار  الأممي رقم 2254. 

ومن شأن تمديد حالة الطوارئ الأمريكية إزاء سوريا عرقلة جهود بعض الحكومات والدول الإقليمية تطبيع علاقاتها مع نظام أسد.

وسبق أن أعلنت الولايات المتحدة، في تشرين الأول الماضي تمديد حالة الطوارئ الوطنية الخاصة بسوريا لمدة عام واحد.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت في 11 من أيار 2004، حالة الطوارئ الوطنية إزاء نظام أسد، ومن ثم فرضت عليه مزيداً من القيود والعقوبات نتيجة ضلوعه بأزمات دولية ومحلية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق